شَام
عربية, تحيك تفاصيل بيضاء من عهد النبوّة ..

وشهيدة تروي حكايا عتيقة من وجَع فلسطين, و صباحات دمشق, و حنين الأندلس.
  • hn14:

    عندما توجه محمد الفاتح ليفتتح كنيسة “آيا صوفيا” كان النصارى يرتعدون خوفا وأصوات بكائهم تعلو وتزداد .. ينتظرون مصيرهم الذي يجهلونه ويخشونه! لم يكن في أذهانهم سوى القتل والتعذيب.. فتح إحدى الرهبان الباب للسلطان وهو يرتعد خوفا وجزعا فما كان من الفاتح إلا طمأنه وطلب منه تهدئة الناس وعودتهم إلى منازلهم آمنين مطمئنين.. فلما رأو تسامح الفاتح وعفوه هدأت نفوسهم واستقرت أبدانهم وخرجوا لإعلان إسلامهم! خرجوا من السراديب والزوايا ومن كل مكان الإختباء.. كان موقف الفاتح آسرا ♥️ وأمر بتحويله إلى مسجد وطمس الصلبان وإزالة التماثيل.. لكنه لم يمنع النصارى من حق إقامة شعائر دينهم! بل أتاح لهم فرصة إقامتها واختيار رهبانهم ورؤسائهم .. أي دين يبعث على كل هذا الأمان ويحض على كل هذا العدل ؟ (at Ayasofya)

    • 214
    • 214
  • mo3:

    ودار مقلاعُ الطّفل في يده
    دَورة صوفيّ مسّه وَلًعُ

    يُعلّم الدّهر أن يدور على
    من ظنّ أَن القويّ يمتنعُ

    وكل طفل في كفّه حجر
    ملخص فيه السهل واليفعُ

    جبالهم في الأيدي مفرقة
    وأمرهم في الجبال مُجتمعُ

    يأتون من كل قرية زمراً,
    إلى طريق لله ترتفعُ

    • 36
    • 36
  • mo3:

    من الفدائي الأول علي كرّم الله وجهه عندما فدى النبي ونام في فراشه
    إلى الفدائي الطفل علي الضيف عندما فدى والده ونام في فراشه ..

    اصعد إلينا إلى جنات الخلد ريثما يأتي والدك

    • 20
  • mo3:

    إنها الحربُ!

    قد تثقل القلبَ..

    لكن خلفك عار العرب

    لا تصالحْ..

    • 25
    • 25
  • This brought tears to my eyes

    (Source: crushis, via lamis1418)

    • 5466
    • 5466
  • memoryanddesire-stirring:

    Oh, this could be fun… .)

    (Source: kate-0167, via lamis1418)

    • 1621
    • 1621
  • (Source: iwantthisflat, via lamis1418)

    • 149857
    • 149857
  • (Source: awaaasha)

    • 5671
    • 5671
  • (Source: scarlettjane22, via lamis1418)

    • 241
    • 241
  • (Source: koka1, via lamis1418)

    • 610
    • 610